الأحد، 24 يونيو 2018

للصلح الشيخ الروحانى محمد القبيسي


قوله تعالى بعد الاستعانة والبسملة
هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين وألف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ماألفت بين قلوبهم ولكن الله ألف بينهم إنه عزيز حكيم(62-63 الأنفال)
من الخواص العجيبة لتلك الآيتين عطف القلوب وزيادة المحبة والألفة بين من عملت لها شريطة أن يكون العمل شرعي زوجين

طرقة العمل بها الطهارة التامة

فاتحة لوجه الله تعالى على هذه النية
فاتحة لرسولنا واله وصحبه على هذه النية

ثم أحضر أي شيئ ماء عصير حلويات

واقرأ الآيات 24مرة



ثم قل

اللهم بحقك ولطفك يا حنان يا منان ألقي المحبة والمودة والألفة في قلبي فلان وفلان مع النفث في الماء أو العصير أثناء القرأة والدعاء وقدمه لها يشربانه ستر ى خيرا بعون الله

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.